إسلامية .. شبابية .. متنوعة
أهـلاً وسهـلاً بكَ يـا زائر في منتديـات ريماس

 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلإتصل بنادخول

شاطر | 
 

 أيتها الأنثى الشقية لقد طلقتك فغدوت طليقا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ReMaS
يا رب إن لم يكن بك علي غضب فلا ابالي..
يا رب إن لم يكن بك علي غضب فلا ابالي..


انثى عدد المساهمات : 1762
تاريخ الميلاد : 18/05/1992
العمر : 24
الإقامة : فلسطين الحبيبة
البلد :
الأوسمة :
نقاط : 15945
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 06/06/2008

الورقة الشخصية
ريماس: 1

مُساهمةموضوع: أيتها الأنثى الشقية لقد طلقتك فغدوت طليقا   الأربعاء أكتوبر 01, 2008 3:52 am

" المطلقة والطليق"
غنجاء هيفاء تسبيني وتغويني
بيضاء سمراء بين الحين والحينِ
أقلعت عن حبها عمداً وقلت لها
بعداً لك فاهجريني اليوم وانسيني!!
صحيح أن هواها قد برا جسدي
وقد تمكن أن يغزو شراييني"!!
لكنها لم تعد للحب نافعةٌ
فقد زهدت بحبٍ كان يؤذيني؟!!
أحبها فتعذبني وأعشقها
فتزدهي وأقبلها فتكويني!
أعطي لها جل مالي غير مكترثٍ
فتستبد ولا تجدي ملا ييني!
فإن أطلت اعتياداً أكثرت ألماً
وإن عزفت امتناعاً لا تخليني!!
أدمنتُ في حبها لكنها حسبت
بأن ترك هواها ليس يجدينيِ!!
فبئس معشوقة ما عدت أعشقها
وقد كـرهت بها ما كان يرضيني!!
كأنـــها من بنات الليل واحـدةٌ
فحضنها حين يأوي الناس يأويني؟!
وقد أراها مع
"صعلوك
" تشغفه
حباًويحـرقها عشقاً على عيني!!
فكيف أعشق أنثى حين يعشقها
غيري وتدنيه منها حين تدنيني؟!!
***
وأصطفيها بلا نصٍ يجوزها
ولا وليٍ ولا ربٍ يزكيني!
فتلك فاسقةٌ كانت تصاحبني
وكنت أحسبها حباً يسليني!
أقلعت عن حب من كانت مضيِّعةً
للمالً والعقل والأخلاق والــدينِ؟!
للجسم والنفس إتلافٌ ومعصيةٌ
للّهِ قد وصمت بالعار والشينِ؟!
من جوفها تنسل الأمراض ساريةً
للرأس والصدر والأمعاء والعينِ!؟
وللشفاه وللأسنان تجعلها
خرائباً كبقايا اللبن والطينِ!!
***
طلقتها بثلاثٍ فهي بائنةٌ
مني ببينونةٍ كبــرى ستنجيني؟؟!!
بانت"
تُعاسُ
" فقلبي اليوم منشرحٌ
راض على هجرها لم يفد يغريني!!
قد كان في خطرٍ منها فمابرحت
تلك الشقية تؤذيهِ وتـــؤذيني!!
***
إلى الجحيم أشيعها وأتركها
وأهلها بين نــار الهجر والبين؟!
فمن سيعرف من طلقتها أبداً ؟؟
فليتبع سنتي فيـها ويتـلوني!!

ولا يقولنَّ شهر الخير فارحمها
لسوف يلعنها ربي ويجزيني
فمن هي؟ مالذي خمنت؟ تسألني؟
نعم أجيبك فاعرفها وهنيني
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
؟
هي "
السيجارةُ"
لا أسقى لها وطناً
ولا سقى الله من يسعى ليثنيني؟!!
فطلقوا شركات التبغ قاطبةً
يارب تحرقها بالنار واشفيني؟!
وطلقوا شهوات النفس واحترسوا
يا إخــوة العقل يكفيكم ويكفيني!!
لقد غدوت طليقاً من مطلقةٍ
كان اقتراني بها ناراً تلظيني!!




_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://remas.ba7r.org
 
أيتها الأنثى الشقية لقد طلقتك فغدوت طليقا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ريماس :: 
المنتدى الأدبي و العلمي الثقافي
 :: قوافي و أوزان
-
انتقل الى: