إسلامية .. شبابية .. متنوعة
أهـلاً وسهـلاً بكَ يـا زائر في منتديـات ريماس

 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلإتصل بنادخول

شاطر | 
 

 مشروعية الختان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عاصم السلفى
نائب المدير العام
نائب المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 496
تاريخ الميلاد : 18/05/1989
العمر : 27
الإقامة : مصر اسوان
العمل/الترفيه : القرأه
المزاج : معتدل يميل الى العصبيه
البلد :
الأوسمة :
نقاط : 15866
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 08/07/2008

الورقة الشخصية
ريماس: 1

مُساهمةموضوع: مشروعية الختان   الخميس مايو 14, 2009 5:40 am

مشروعيه الختان فى كل الاديان


الحمد لله وكفا

وصلاه وسلام على عباده الذين اصطفى

لاسيما عبده المصطفى واله الاخيار الشرفا

وبعد

فأنى رأيت فى الاونه الاخيره من يتكلم عن الختان ويكثر الجدال فيه (بغير سلطان اتاهم)

وهذه بعض المقارنه ودفع الشبه فى هذه المسأله فأقول وبالله التوفيق

ان الختان ليس بدعا من الشرائع اول من قال بهى هو النبى الكريم

ولاكن هو من الشرائع السابقه غير انه قد نسخه بعضهم كما سيأتى فأقرء معى فى سفر التكوين هذا

" وقال الله لإبراهيم . وأما أنت فتحفظ عهدي أنت ونسلك من بعدك في أجيالهم . هذا هو عهدي الذي تحفظونه بيني وبينكم وبين نسلك من بعدك ، يختن منكم كل ذكر ، فتختتنون في لحم غرلتكم ، فيكون علامة عهد بيني وبينكم ، ابن ثمانية أيام يختن منكم كل ذكر في أجيالكم ، وليد البيت والمبتاع بفضة من كل ابن غريب ليس من نسلك ، يختن ختانًا وليد بيتك والمبتاع بفضتك فيكون عهدي في لحمكم عهدًا أبديًّا . وأما الذكر الأغلف الذي لا يختن في لحم غرلته فتقطع تلك النفس من شعبها إنه قد نكث عهدي " (سفر التكوين 17 : 9- 14) .

فهذا استدلال من الكتب السالفه صحيحها ومحرفها ويأيد هذا من شريعتنا قول النبى صلى الله عليه وسلم فيما روى البخارى عن ابى هريره قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اخْتَتَنَ إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلَام وَهُوَ ابْنُ ثَمَانِينَ سَنَةً بِالْقَدُّومِ

والحديث رواه مسلم ايضا وهو عند احمد فى مسنده وفى السنن الكبر للبيهق والمستدرك على الصحيحين للحاكم ومسند ابى يعلى وصحيح ابن حبان اما بلفظه او بمعناه او نحوا من هذا



هذا وقد وقفت على هذه الروايه فأسوقه لكم (العهد الجديد) .

" ولما تمت ثمانية أيام ليختنوا الصبي سمي يسوع كما تسمى من الملاك قبل أن حبل به في البطن " (إنجيل لوقا 2-21) .

وظل هذا الحكم ساريًا إلى أن جاء بولس فنسخه .

والحديث فى صحيح البخارى الدال على ان الختان من الفطره

رِوَايَةً عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ

الْفِطْرَةُ خَمْسٌ أَوْ خَمْسٌ مِنْ الْفِطْرَةِ الْخِتَانُ وَالِاسْتِحْدَادُ وَنَتْفُ الْإِبْطِ وَتَقْلِيمُ الْأَظْفَارِ وَقَصُّ الشَّارِبِ

وهذا اخر روى فى سنن ابى داود

عَنْ أُمِّ عَطِيَّةَ الْأَنْصَارِيَّةِ

أَنَّ امْرَأَةً كَانَتْ تَخْتِنُ بِالْمَدِينَةِ فَقَالَ لَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا تُنْهِكِي فَإِنَّ ذَلِكَ أَحْظَى لِلْمَرْأَةِ وَأَحَبُّ إِلَى الْبَعْلِ

هذه احاديث تدل على مشروعية الختان عند النساء وعند الرجال

واكتفى بألاستدلال ونجيب على بعض شبه القوم وقبل هذا اقول

ان شاع خبر هذا الاعلان والذى نؤيد بعضه ونرفض بعضه بشده وهو

لا لختان الاناث لا للزواج المبكر نعم لتلعيم النساء ورابع لا اتذكره ولاكن ما يهمنا هنا هو انهم طلبو ما ينشر الرزيله بمنعم الختان لأنه معلوم لدى الجميع انه من ضوابط الشهوه عن الاخوات والنساء عامه مسلم وغيره فطلبو منعه بحج سنذكرها ونشبعهم ردا وطلبو ايضا لا للزواج المبكر يعنى اختنا بلغة مذ عشرين عام ويقول ابيها انه لازالت بنت صغيره فتجلس من سن 9 تقريبا الى اخر العقد الثانى وهى من غير بعل ولا حول ولا قوة الا بالله ثم زادو ما بدؤ اثما وزادو الطيب بلل انهم قالو لا لحرمان النساء من التعليم ونحن لا نعارض هذا بضوابطه بان يكون البنت محصنه بحيث ان شهوتها ساكنه ليسة عرضه او على المحك بمجرد اللمس تكون فى حالة هوس جنسى فلابد من الختان لضبط النفس والله المستعان

اقول اول شبه القوم

وهم يقولون انه وان كان الختان للنساء مشروع فأن النبى صلى الله عليه وسلم لم يختن بناته فما تقولون فى هذا ؟؟؟

والجواب على هذا الافتراء اسرد له حلقه كامله وحده خشيه الاطاله وهى غدا ليس ببعيد فأن موعدنا الامس اليس الامس بقريب والله المستعان وعليه التكلان

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مشروعية الختان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ريماس :: 
المنتدى الإسلامي
 :: الفقه الإسلامي
-
انتقل الى: